Statement of the EU Delegation to Sudan + Troika + Switzerland

Joint Statements

In alignment with many international statements condemning the unconstitutional change of government in Sudan, the EU Delegation in Khartoum, with the support of Embassies of France, Germany, Italy, The Netherlands, Norway, Spain, Sweden, Switzerland, the UK and the US, makes the following statement:

We note the return to his residence of Prime Minister Hamdok, but we also call for the immediate release of all political detainees without delay. We continue to recognize the Prime Minister and his cabinet as the constitutional leaders of the transitional government. It is paramount for the Ambassadors based in Khartoum, to be able to communicate with the Prime Minister. We therefore urgently request to be able to meet with the Prime Minister.

We furthermore underline the importance to respect the fundamental right to demonstrate by all Sudanese citizens and the need to respect all other human rights of all citizens. The security forces and other armed elements must refrain from violent attacks at all times and peaceful protestors must be protected.

We further reiterate the critical importance of unfettered humanitarian access throughout the country. Particularly in these difficult hours, the continued outreach of the international humanitarian community to the Sudanese in need of assistance should be main priority of any authority in the country. Specifically the humanitarian operations of UNHAS are indispensable for this assistance to reach the people. We therefore urge that UNHAS be allowed to continue their countrywide operations.

We confirm once again the international calls for the immediate return to the roadmap for democratic transition of Sudan, as laid out in the Constitutional Document and the Juba Peace Agreement. An inclusive, peaceful and constitutional dialogue between all stakeholders in Sudan’s transition is the only way to freedom, peace and justice for all.

 Khartoum, 26 October 2021

 

بيان الاتحاد الأوروبي و الترويكا و سويسرا حول التطورات في السودان

الخرطوم  27 أكتوبر 2021

تماشياً مع العديد من البيانات الدولية التي تدين التغيير غير الدستوري للحكومة في السودان ، قامت بعثة الاتحاد الأوربي في الخرطوم بدعم من سفارات فرنسا وألمانيا وإيطاليا وهولندا والنرويج والسويد وسويسرا والمملكة المتحدة والولايات المتحدة باصدار البيان التالي:

لاحظنا عودة رئيس الوزراء الدكتور عبد الله حمدوك إلى مقر إقامته ، لكننا ندعو أيضًا إلى الإفراج الفوري عن جميع المعتقلين سياسيا دون تأخير.

نواصل الاعتراف برئيس الوزراء وحكومته كقادة دستوريين للحكومة الانتقالية. من الأهمية أن يقوم السفراء المقيمون في الخرطوم بأن يكونوا قادرين على التواصل مع رئيس الوزراء. لذلك نطلب بشكل عاجل أن نتمكن من مقابلة رئيس الوزراء.

علاوة على ذلك ، نؤكد على أهمية احترام الحق الأساسي في التظاهر لجميع المواطنين السودانيين وضرورة احترام جميع حقوق الإنسان الأخرى لجميع المواطنين.

يجب على قوات الأمن والعناصر المسلحة الأخرى الامتناع عن الهجمات العنيفة في جميع الأوقات ، ويجب حماية المتظاهرين السلميين.

كما نكرر التأكيد على الأهمية الحاسمة لوصول المساعدات الإنسانية دون قيود إلى جميع أنحاء البلاد.

لا سيما في هذه الساعات الصعبة ، ينبغي أن يكون التواصل المستمر للمجتمع الإنساني الدولي مع السودانيين المحتاجين إلى المساعدة الأولوية الرئيسية لأي سلطة في البلاد. على وجه التحديد ، لا غنى عن العمليات الإنسانية لخدمات النقل الجوي للأمم المتحدة في الوصول إلى الناس. لذلك نحث على السماح لخدمات النقل الجوي للأمم المتحدة بمواصلة عملياتها في جميع أنحاء البلاد.

نؤكد مرة أخرى الدعوات الدولية للعودة الفورية إلى خارطة الطريق من أجل التحول الديمقراطي في السودان ، على النحو المنصوص عليه في الوثيقة الدستورية واتفاقية جوبا للسلام.

إن إجراء حوار شامل وسلمي ودستوري بين جميع أصحاب المصلحة في عملية الانتقال في السودان هو السبيل الوحيد للحرية والسلام والعدالة للجميع.